السبت، 9 أكتوبر، 2010

الـــــــــــــــــــورده



( ألــــــــــــــــــــــــورده )


 
احسب أني لا لقيتك أن الفرح لي حاملة

أحسب أني لا لقيتك كل أحزاني تزول
 
 
 

للأسف يوما لقيتك لقيتك وردة ناحله

لقيتك وردة بائسة في أول أيام الذبول
 
 
 

مدري أنا ابكي لوردتي من همها اللي شايله

وألا اضحك بكل السرورفي ملتقى الطرف الخجول
 
 
 

ناديتها تبسمت ردت وهي متحامله

أبغى أتكلم ما قدرت والله مدري و يش أقول
 
 
حسيت أني عايشا في وسط صحرا قاحله

غزاني أحزان وأسى ورجفه وآلام وخمول
 
 
 

ورغم الأسى ورغم الحزن دايم وهي متفائله

تستاهل الدنيا فدى تستاهله رغم العذول
 
 

سبحان ربا لمنا وحبا جمعنا معادله

معادله في حلها تعذرت كل الحلول
 
 
 

هناك تعليقان (2):

ابراهيم الحجايا يقول...

دام هذا القلم وهذا العطاء لك ايها الرقيق الخلوق اخي رفيع الذووووق دائما رائع وحساس لك حبي

غير معرف يقول...

الله الله يَ رفيع ..
كلماتك رقيقه .. وَ مشآإعرك صادقه ..
كلماتك تصل الى القلب ..
أبداع يرتسـم على جبين السطور ..

رفيع ..
صح لسـآإنك يَ الغآليْ وَ علآ شـآإنك ..


دقـآإتوِ ..